المختصر المفيد في المال والأعمال

المختصر المفيد في كتاب القيادة في الميدان

كتاب القيادة في الميدان

المختصر المفيد 

 

إن كل النجاحات التى تُحقق سواء على مستوى الأفراد أو الهيئات ، طموح وفكر وكذلك تحديات لاتظهر إلا لمن يريد تحقيق الفوز ، ولكن تبقى هناك عوامل مشتركة لكل من يريد النجاح .

 

وإليك بعض الصفات التى ترتكز فى كل من يريد الفوز ، سواء كان مؤسسات أو أفراد :

القيادة ذاتياً ، فمهما كان الموضع فلتكن القيادة ، وهذا ليس بالشئ الصعب ، فمن خلال بعض الممارسات يصبح النجاح حليف دائم ، مثل:

  • الابتعاد قليلاً عن ساحة المعركة ، حيث مراقبة الكل ، فالنظر من خارج الإطار يعطى صورة شاملة و أوضح .
  • عدم وجود الانضباط يساوى الفوضى المدمرة .
  • النظر للمستقبل ، حيث الإهتمام بالعمل طويل الأمد ، فمثلاً يمكن للمؤسسات محاولة جذب الشباب الصغير للعمل بالمؤسسة مع محاولة دمجهم مع الموظفين كثيرى الخبرة ، حيث إن هؤلاء الشباب سيصبحون ركائز المؤسسة فى المستقبل .
  • على أى مؤسسة أن تفكر كأنها فرق لكرة القدم ، وبالطبع فإن من أهم سمات الفريق الناجح هو “الجماعية فى الأداء ” ، لذلك يجب أن يكون الفريق يحتوى على مجموعة من المواهب المتنوعة تماماً مثل فريق كرة القدم ، حيث لاعبى الدفاع والوسط والهجوم وقبلهم حارس مرمى ، ولكل منهم دوره ، ويبقى توظيفه حسب موهبته وميوله .
  • من المهم ، وضع معايير تسير عليها المؤسسة ، ويجب أيضاً أن تخضع تلك المعايير لعدة ضوابط ، منها :
  • أن تكون الخطط واقعية .
  • وضع معايير لأهداف طويلة الأجل .
  • لاتكون تلك المعايير وسيلة ضغط على الموظفين .
  • قابليتها للتغيير ، أى المرونة فى التكتيك .
  • الفشل ، هو أداة النجاح ، فكل شئ عظيم ورائه لحظات فشل كثيرة ، فالتعلم من الفشل والخبرات المتراكمة من أهم وسائل النجاح ، كذلك لاترمى المؤسسات الناجحة فشلها على الآخرين بل تقع المسئولية على عاتقها .
  • على القائد ، التفرقة بين استخدام النفوذ ، وبين فرض السيطرة ، ففرض السيطرة لا تأتى عن طريق الإنفعال والعصبية ، بل عن طريق منح الثقة للمرؤوسين وإحساسهم بأهمية رسالتهم .
  • من الممكن منح بعض الصلاحيات لبعض الموظفين ، حيث الإهتمام بالتفاصيل شئ ممتاز ، لكن العمل على جميع التفاصيل أمر بالغ الصعوبة ، لذلك من الممكن أن يكون الآخرين شركاء فى المسئولية معك .
  • مهارات التفاوض تبقى عنصراً فعالاً ، فيجب توقع السيئ أثناء التفاوض ، ولابد من الحفاظ على الهدوء دائماً ، وكذلك لابد من الإعداد الجيد قبل أى جلسة تفاوض .
  • إن الإبتكار أفضل وسيلة للتقدم المستمر والوصول والتربع على القمة .
  • تعلم من منافسيك ، فليس من المنطق أن تكون دائم القلق من منافسيك ، فقط انظر إليهم وتعلم منهم الجديد .
  • إن أهم سمة فى القيادة ، هى التحدى ، فالعظمة وحدها لاتكفى .

 

كانت تلك هى سمات القيادة لدى أى مؤسسة أو بداخل كل طموح يريد التميز ، إن التميز هدف نبيل لكل مؤسسة أو قائد أو أى إنسان ، ولكن من خلال التعلم والتطور المستمر وبذل الجهد ، يكون الطريق إلى النجاح ومن ثم الريادة .

 

 

كانت هذه خلاصة كتاب القيادة في الميدان

لا تنسَ الاشتراك في القائمة البريدية لتصلك الخلاصة الشهرية لمدونة المختصر المفيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock