المختصر المفيد في الابداع والابتكار

المختصر المفيد في كتاب الثقة الابداعية

كتاب الثقة الابداعية

المختصر المفيد 

“الإبداع “، إنه عنوان مبهر لحياة مليئة بالإنجازات ، إنه عنوان للتميز ، ولكن الوصول إلى الإبداع ليس بالشئ اليسير إذا ماقيدنا أنفسنا بقيود الخوف والجهل والوقوف فى المناطق الأمنة تحسباً من المجهول ، حيث أن الإبداع والوصول إليه يتطلب شيئاً من المخاطرة وعدم الخوف والإقتناع بأن كل شخص يحمل بين طياته سمات المبدع .

دعنا نبحر فى عالم الإبداع والثقة فى الوصول إليه، كى ننتج من أنفسنا نواة لأشخاص مبدعة.

وفى البداية ، نطرح سؤالاً هاماً هل الإبداع صفة مكتسبة يستطيع أى شخص اكتسابها ، أم أنها سمة يولد بها الإنسان ؟

وبالطبع ، فإن الإجابة هلى أن الإبداع ليس حكراً على أحد ، بل يستطيع أى إنسان اكتسابها بمجرد التركيز على مهاراته وتوظيفها بالشكل الصحيح.

لذلك لابد من الثقة فى أنك تمتلك القدرات اللازمة للإبداع ، ولابد أيضاً أن تُقدم على الفعل دون تردد أو خوف .

إن الإيمان بالقدرة على تغيير الواقع هو المحرك الأساسى للتحرك نحو الإبداع ، وبذلك فإن كل فشل يُقابَل بقدرة أكبر على التحمل وتحويل الفشل لوسيلة نحو التعلم واكتساب مزيد من الخبرة .

إن للإبتكار محددات لابد أن تضعها فى الإعتبار ، حيث :

  • التقنية الجديدة .
  • الجدوى الإقتصادية .
  • إحتياجات الإنسان .

وكذلك عليك أن تتذكر أن للإبتكار عدة مراحل ، لابد أن يمر بها :

  • اقتحام المشكلات ، وبالتالى يتتابع الإلهام .
  • بعد تتابع مصادر الإلهام ، ابحث عن المغزى من وراء ملاحظاتك ، وأعد ترتيبها ثم اختيار النقاط المناسبة .
  • بعد اختيار عدة نقاط ، قم بالتجربة والبحث فيما وراء تلك النقاط .
  • استقر على الفكرة ، ثم اعمل عليها وانتقل من مرحلة ابتكار الفكرة إلى مرحلة استثمار الفكرة .

وإذا قلنا أن الإبداع هو شئ مكتسب ، فلابد أن تتحدث عن نقيض ذلك وهو أن الإنسان يولد ولديه جزء من القدرة على الإبداع ، كلُّ بنسبة غير الآخر .

وبالطبع فإن أصحاب ذلك الظن الخاطئ يفضلون العيش فى المناطق الأمنة ، بينما صاحب نظرية أن الإبداع شئ يمكن تطويره بالتعلم والخبرة يفضل أن يكون مقداماً نحو الصعاب والتى يمكن تجاوزها .

إن الخوف من الفشل هو العائق الأساسى فى وجه الإبداع ، حيث أنه ينبع أحياناً من الخوف من تعليقات من حولنا أو الخوف من المستقبل .

لذلك لاتنس ، وأنت فى طريقك نحو الإبداع ، الآتى :

  1. عليك أن تفهم أن ماوراء أى إبتكار عدة محاولات فاشلة ، لذلك فإن تلك المحاولات هى وسيلة لإكتساب مزيد من الخبرة والتعلم .
  2. شئ آخر غاية فى الأهمية ، إن لتقسيم المهام لمهام أقل ، ثم تحقيق إنجاز لك المهام الصغيرة هو وسيلة فعالة فى التقدم نحو الإبداع .
  3. لاتضع نفسك فى مجال المقارنة مع أحد .
  4. وجود حافز أمامك هو دافع ذاتى نحو الإبداع .
  5. عليك أن تؤمن بأن أفعالك قد تغير العالم من حولك ، لذلك ابدء وتحرك حتى لو لم تكن البداية جيدة ، فيكفيك أن تبدأ ، فإن تلك الخطوة فى حد ذاتها هى خطوة على الطريق الصحيح ، تلك الخطوة يمكن اكتساب المزيد من الخبرة فيها عن طريق :
  6. طلب العون من صديقٍ لك .
  7. ورط نفسك ، بالتحدث عن الإلتزامات التى عليك أم بعض المقربين منك ، ومن ثم فأنت الآن مُطالب بفعلها .
  • توجه إلى العالم الخارجى ، وبالتلى الإستفادة من جميع الآراء .
  1. لاتتوتر .
  2. قم بإعداد قائمة بالمشكلات الموجودة حولك ، واقترح الحلول والتجارب والبدائل .
  3. حوّل القيود المفروضة عليك إلى حافز للإبداع ، فمن الممكن أن :
  4. تبدأ بحل المشكلات الأصغر والأسهل فى حلها .
  5. تقسم المشكلة إلى أهداف صغيرة يمكن العمل على حلها .
  • قيّم كل مرحلة على حدا ، فتقييم كل مرحلة منفردة يمكن أن يعطى مزيداً من الدافعية نحو الإنجاز .
  1. اصنع نموذجاً مصغراً لفكرة لديك واعمل عليها ، لتجرب عليها ابداعاتك .
  2. اقنع نفسك بأن ماتفعله هو قيمة كبيرة وإضافة لذاتك .
  3. حاول أن توازن بين وظيفتك وتخصصك وهواياتك ، فيمكن أن تجمعهم كلهم داخل فكرة واحدة ، واعمل من أجلها .
  4. وجه حديثك دائماً نحو الأفكار الجديدة .

وهنا ، نقطة هامة جداً ، وهى أن لتوارد الأفكار (الإلهام) مفعول السحر فى عملية الإبداع ، فهو يعتبر من المكونات الرئيسية لعملية الإبداع ، وإليك بعض النصائح لمزيد من العمل المبدع :

  • كن جاهزاً ومستعداً للإبداع .
  • تفحص الكون من وجهة نظر مختلفة .
  • اجعل ذهنك فى حالة صفاء ، ثم الإنتقال إلى حالة التأمل .
  • افهم المشكلات التى حولك .
  • لاحظ من حولك ، وحاول التعلم منهم .
  • حاول البحث فى السبب .
  • أعد ترتيب المشكلة من وجهة نظرك .
  • انجذب لمن حولك من المبدعين .

إن الإبداع لايتم فى بيئة منعزلة عن الآخرين ، لذلك كوّن لنفسك فريق عمل متكامل مهمته الانطلاق نحو التميز ، لذلك :

  • اعمل على البحث عن المواهب ، وساعدها على البحث فى ذاتها ، ومن ثم الإنطلاق نحو الإبداع .
  • حفّز فريق عملك دائماً .
  • ناقشهم بإستمرار ، حيث المناقشة ستزيد من توارد الأفكار والخواطر .
  • انسب النجاح للجميع .

وفى النهاية ، حاول أن تركز على الأوقات التى تشعر فيها بالحماسة والنشاط ، وكذلك الأشخاص الذين تستمد منهم ذلك النشاط ، ثم أضف لنفسك مزيداً من النمو والتطور .

هذه كانت خلاصة كتاب الثقة الابداعية.

و للحصول على ملخصات كتب pdf، عليك بالاشتراك في القائمة البريدية (من خلال النموذج الموجود بالأسفل)

** وقبل المغادرة، عليك القيام بالخطوات التالية/

  • متابعة أحدث مقالات المدونة من هنا
  • متابعة المدونة على السوشيال ميديا (فيسبوك، انستغرام)
  • الاشتراك في القائمة البريدية من هنا (للحصول على جميع الملخصات بصيغة pdf)
  • المساهمة في دعم المدونة من هنا
  • مشاركة المقالة ليستفيد منها الآخرين
  • ضع تعليق يعبر عن رأيك في محتوى المقالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock